تعتبر رواية "الجريمة والعقاب" إحدى قمم الأعمال الإنسانية، إنها ذلك اللغز المفتوح على النفس الإنسانية، وما يدور في أعماقها، والمفتوح على قضايا الموجود، والعذاب، والخير، والشرّ، والحب، والجريمة، والجنون، والأهواء، والمنفعة، والمرض...
إقتباس من

€29.79

الكمية
عدد الزيارات للصفحة: 1209
عدد المشترين للكتاب: 9 التصنيف: الكلمات المفتاحية:

كَاتِب المُرَاجَعَة

أريج المحاميد

أريج المحاميد

تقييم صاحب المراجعة

الجريمة والعقاب رواية تقع أحداثها في بطرسبورغ الروسية تحديداً في طبقات المجتمع البسيطة و الفقيرة , ترتكز بشكل رئيسي على الجريمة التي ارتكبها طالب العلم راسكو لينكوف  بحق العجوز الماكرة اليونا إيفانوفنا التي تستغل حاجات الفقراء المُعدمين بالرهائن , الكثير من الأسباب تدور حول هذه الفعلة ,فهي تُربط بما يخالج راسكولينكوف من أفكار وتصورات وبما يعاني من حالة معيشية وظروف مادية قاتلة تعرض أخته وأمه إلى لتضحيات والمصائب , بين هذه الأحداث تبدأ الحكاية وتنتقل إلى عائلة مارميلادوف التي تعيش بفقر قاتل يؤدي بابنته سونيا إلى الدعارة وامرأته إلى الجنون ثم يربط دوستويفسكي الروائي الأسطوري هذين الحدثين والكثير من الأحداث والشخصيات التي يمتاز بها دوماً الأدب الروسي .

قد يُخال أن الرواية بوليسية بحتة لكن التعمق بالرواية وفلسفتها يكشف الكثير من أعماق وسلوك النفس البشرية والجوانب الحساسة الخيرة ونظيرتها الشريرة الفاقدة للمشاعر الإنسانية .

تقع الرواية في جزئين الأول عبارة عن 472 مع مقدمة تقع في 31 صفحة والثاني 447 مع مقدمة تقع في 19 صفحة.

الرأي الشخصي : هذه الرواية أقرب بتعرية الروح و النفس الإنسانية أمام صاحبها لما تملكهُ من تفاصيلٍ خيالية عن الاراء والأفكار التي من الممكن أن تعترض سبيل الإنسان في لحظات معينة ,تفسر وتدقق على تباين الشر والخير داخلنا وصراعهم المستمر, وعن تخالط المشاعر الحساسة مع  التبلد , فهي لم تترك أي من الحالات الداخلية إلا وذكرتها ,الخوف ,الكبرياء,شعور العظمة,الندم, العزلة و ثم الشعور بالحب .

  1. Areej

    رواية تُعري النفس البشرية و ما يختلج بها من تناقضات لا تعداد لها ،تبعث بكَ إلى عالم لم تتخيله ،لدرجة إنني بدأت أتراقص بين سؤال هل من الممكن أن أكون راسكو لينكوف يوماً ما ! الكثير من الأحداث والشخصيات التي لم تُذكر إلا لهدفٍ للتركيز على صفةٍ ما في أرواحنا .

  2. إيمان الخطيب

    من الروايات الأولى التي قرأتها ل ديستويفسكي ، هذا الكاتب الفذ والعبقري .. مابين الفقر المدقع والقتل والفضيلة .. مابين كل تناقضات النفس البشرية والصراع الأبدي بين نزعة الخير والشر في كل نفس إنسانية سويّة .. عذاب الضمير الإنساني وسلب الأرواح حتى وإن كانت تستحق .. يغوص الكاتب في النفس الإنسانية بشكل عميق جدا ويعرّيها من كل الرتوش والضبابيات التي تحول بين رؤيتها بشكل واضح شفاف .. من أهم روايات ديستويفسكي .. وأنصح بقراءتها

  3. أحمد درباج

    رواية طويلة جدًا! لكنّها لا تُملّ! تأسرك وتجعلك منسابًا في عوالمها بسهولة ومتعة. سأقف عند نقاط محدّدة أدهشتني : 1-قدرة الكاتب العجيبة على تخيّل وإبداع عوالم متعدّدة، وشخصيات متداخلة المصائر . مما يجعلني أتذكّر أحد المخطوطات المنسوبة إليه والتي تظهر أنّ الرواية عند "ديستويفسكي" كانت مشروعًا فكريًا أكثر منها مشروعًا كتابيًا محضًا. وليتنا نعرف طقوسه في الكتابة. 2-الغوص العميق في عالم النفس البشرية على اختلاف الشخصيات الواردة في الرواية. فأنت لا تتعامل مع أحداث خارجية بقدر ما تعايش أحاديث نفس، وتدافع خواطر. ولا يتأتى هذا إلا من طول تأمّل في السلوك الإنساني وبحث في دوافعه الممكنة. وهذا ما يجعلني أصدّق أنّ الكاتب ربما كان يعاني بعضًا أو كثيرًا من هذه الأعراض التي يتحدّث عنها بالتفصيل وبدقة، ممّا يجعله قادرًا على فهما وتصويرها بهذه الدقة المتناهية. 3-لم أشعر وعلى امتداد 900 صفحة بأي تعاطف أو كره لشخصية البطل القاتل، وهذا إن كان مقصودًا فهو إبداع حقيقي. لأنّه استطاع تحييد مشاعر القاريء وإبقاءه على الحياد مراقبًا، متعلمًا و متأملًا.

لن نقوم بعرض بريدك الالكتروني ابداً.

تَفَاصِيلُ الكِتَابِ

نوع الغلاف

غلاف عادي

عدد الصفحات

920 صفحة

الناشر

المركز الثقافي العربي

ISBN

978-1-77-322184-7

سنة الإصدار

2017

عَنْ الكَاتِب

فيودور دوستويفسكي

هو روائي وكاتب قصص قصيرة وصحفي وفيلسوف روسي. وهو واحدٌ من أشهر الكُتاب والمؤلفين حول العالم. رواياته تحوي فهماً عميقاً للنفس البشرية كما تقدم تحليلاً ثاقباً للحالة السياسية والاجتماعية والروحية لروسيا في القرن التاسع عشر

قِرَاءَة المَزِيد. أقل